الأحد، 29 مايو، 2011

كيــف أبــنجح ظــنتكـ ؟!..

..


..
جيت أبدرس ،.
بس [ خيالك ] مارضى لحظه يروح !.
كل صفحه ..
كل صفحه ..
كل صفحه ..
أبتديها ألقى فيها صورتك !.
مادرست من الكتاب الا مواضيع ( ا ل ج ر و ح ) ..
. جرح / وقتي
..

. . جرح / بعدك ..
. . . . . . جرح / قلة شوفتك ..
الكتاب أصبح مرايا تنعكس فيها بـ / وضوح !..
مادرست الا ..
خيالك !..
كيف أبنجح ظنتك
؟!..
..
..{ دعواتكم :)
}..
..

الخميس، 26 مايو، 2011

ولكنك لن تبالي !!..

..

..
لا تقلق .. إني أرحل ..
لن أجبرك على احتمالي ..
لن أبقيك بين أحضاني ..
سأتركك ترحل .. وسأرحل ..
سأنظر خلفي لأحفظ بقايا خيالك في قلبي ..
ولكنك لن تبالي ..
سأسهر الليالي اتذكرك .. وأبتسم للجنون الذي عشناه ..
سأتذكر وعدك لي .. وأسامحك فيه وانساه ..
سأقف على شاطئ البحر .. وأشعر بنظراتك تلتهمني ..
سأغفى على اغانيك .. واستيقظ لأدندنها ..
سأفكر ماذا ارتديت اليوم .. لـ أرتدي نفس اللون ..
سأقرأ رسائلك .. وابتسم دون دموع ..
سأحتضن وسادتي .. واتمنى لك السعادة ..
سألتحف بلحافي .. واتمنى ان لا تتعذب لتنساني ..
ولكنك لن تبالي ..
لا إني لا أعاتبك .. ولا اقلب الطاولة لصالحي :) ..
اني فقط أبقيك هنا .. بـ قلبي .. بـ أوراقي ..
فإن شعرت يوما بالوحدة اقرأ كلماتي ..
لا تهاتفني !! فكرامتك لم تعد تحتملني ..
ولكن اسمع أغنيتي التي اهديتها لك .. أتذكر ؟؟..
لا تترك الضيق والهم يسرق ابتساماتك ..
ابقيها على شفتاك دائما ..
سامحني ان سمعت الأغاني الجارحة واهديتها لك بيني وبين قلبي ..
لا تخف انني ارحل بهدوء ..
اجمع بقايا أغراضي حتى لا اعود بعذر نسيان بعضها ..
أتعجب من نفسي .. فإنني اتركك ترحل اليوم بهدوء ..
لا اتمسك بك .. لا اترجاك .. لا اشعرك بالذنب لتعود ..
لا كلماتي لم اكتبها لتشعر بالذنب ..
كتبتها لأني لم استطيع أن اودعك ..
كتبتها لأني اريدك أن تعرف كم أحببتك ..
فأنت شككت بحبي لك ولم استطيع أن أحتمل شكوكك ..
ولكنك لن تبالي ..
سأحمل حقيبتي الصغيرة .. وأذهب ..
لأين ؟؟ لا اعلم لم اعد اهتم ..
أتعلم ؟؟ لم اعد اهتم بشيء ..
متبلدة احساس !!.. هكذا لقبوني اليوم ..
ظالمة !!.. هكذا لقبتني انت ..
هذا قاتل ولكني لا اشعر بشي ..
كاتبة الحزن !!.. هكذا لقبتني صديقتي ..
ولكنك لن تبالي ..
انتبه .. فجملة " ولكنك لن تبالي " .. هي أمر وليس اتهام ..
اتمنى .. انك قد وصلت إلى " سطري الأخير " لتفهم مابين سطوري ..
..
..{ مقتطفاتي }..
..

الأحد، 22 مايو، 2011

اخــرج مــن قـلـبي !!

..


..
كان يوماً هنا يملئ قلبي بالسعادة ..
كان عاشق أضاء ظلمتي بنور الشمس ..
كان الفارس المنتظر كان حلمي ..
كان انا !!..
أخذني على قارب الحب لنبحر معاً ..
علمني العشق .. علمني الحب .. علمني أن أكون أنا ..
احتضنني .. لملم شتاتي .. جمع بقايا الأنثى بداخلي ..
ثم .. نثرها !!
أضاعني .. ترك القارب يغرق ورحل ..
ملأ منزلي وأحلامي وأمنياتي وقلبي وعيني بذكرياتنا ..
ملأني به .. أغرقني به .. بت أتنفسه ..
بت أشعر به بجانبي بين احضاني على سريري على الكرسي بجانبي ..
يحاورني .. يغضبني .. يدللني .. يبكيني .. يحتضنني .. يقتلني ويحييني ..
هذا جنون .. ضاعت الأيام وضاعت الأسابيع والشهور والسنين ..
هذا جنون .. مازلت انتظره !!
وجنون الجنون .. أنني ابادله الحوار بحوار ..
الغضب بعناد ..
الدلال بغنج ..
البكاء بدموع ..
الاحتضان بـ .. لاشيء فلم يكن هنا يوما لأحتضنه بالمقابل ..
كنت اكتفي بإحتضان وسادتي .. " محظوظة هي وسادتي " ..

والآن ارسل اليه رسالة .. لن يقرأها يوما ولن يعرفها يوما ..
ولن يحقق رغباتي التي كتبت فيها أبداً ...
نسيتني .. تركتني على أول السطور وأضعتني بينها ..

اخرج من قلبي ..
اخرج من صدري ... اخرج من روحي ..
اخرج من عيني .. من غرفتي واهجر زوايا منزلي ..
اهجرها كما هجرتني ..
لم اعرفني يوما سوا معك ..
أريد ان اعرفني اليوم .. اريدني بدونك ..

اخرج من قلبي ..
كان العشق بك ومعك ولم اعرفه دونك ..
لم اعرف ما هو الحب خارج حدودك ..
لملم جميع ممتلكاتك في قلبي ..
اغراضك ذكرياتك ثيابك أثاثك صورك .. لملمها جميعها ..
لا لا إن قلبي ليس من ممتلكاتك أنا لم اكتب قلبي بإسمك يوماً .. " هل أنا أكذب هنا ؟؟ "

اخرج من قلبي ..
ارحل بعيدا خذ حروفك همساتك دندناتك ..
قصائدك التي كتبتها بي ولحنتها لي واسكنتني فيها ..



هل حقا فعلت ذلك ؟؟..


هل احببتني بهذا القدر ؟؟..
هل سكنت قلبك حقا ؟؟..
هل كتبتني حقا ؟؟..
هل ما عشناه معا كان حقيقة ؟؟..
أم كنت تختبئ خلف كذباتك ؟؟..
هل كنت تكذب ؟؟..
هل كنت وهم ؟؟..
هل كنت حقيقة ؟؟..
من انت ؟؟..

اخرج من قلبي ..
اترك ما نثرته .. اترك ما اضعته .. لا تبحث فقط اتركه ..
اترك كل شي .. فقط اخرج من قلبي ..

..
..{ مقتطفاتي }..
..

الخميس، 19 مايو، 2011

تـأخـــرت !!..

..

..
في طيات حلم جميل .. في روح العشق وذاك البهاء
في ابتسامة سارعت بالرحيل .. على قطار الصبر بإعياء
ياغافلا عن قلبي في الضجيج .. ياحارق روح أنثى بجفاء
غزوة روحي بكل لين .. فـ امتلكت القلب بدهاء
تظهر من بين الحشود بكبرياء تسرقني .. وتختفي من جديد
..
على نهر العشق .. تدعوني للبقاء تضئ ليلي حباً ودلال
على نهر الوفاء .. تعدني بالمجيء كل ليلة بكل حنان
على نهر الجفاء .. تنساني وتنسى وعدك لي وترحل بعيداً بكل جفاء
ومثلما أنت رحلت عني سأغيب .. لـ أجدك بعد أيام على بابي غريب
كيفما كان حبك فهو لي .. وأينما ذهبت فإنك تعود لي
.."دائما أبدا أنا مرساك"..
فـ كيفما كان القمر يضئ ليلتنا الأولى .. فـ في ليلتنا الثانية سيضئ
وكيفما كان العشق في عينيك يكتم حبك لي ..
فـ العشق في عينيك اليوم سيبوح ..
فقد كان هنا يوما طفل جريح .. واليوم عاد الطفل لأحضاني يشكو وينوح
يشكوني حباً في أعماق قلبه يعيش ..
يضمني .. أضـمـه .. يحتضنني .. احتضنـه ..
أغيب عن الدنيا وأموت ..

فكم تأخرت يا طفلي العزيز ..
..
..{ مقتطفاتي }..
..

الأربعاء، 4 مايو، 2011

هـ كـــذا أشــ ع ــر !!

..


..

أسير في طرقات مدينتي ..

أنظر إليهم من بعيد ..

كيف يبتسمون يتهامسون فــ يضحكون ..

ينظرون إلي ثم يتجاهلون ..

يطعنون قلبي دون قصد ويرحلون ..

أسير في طرقات مدينتي ..

وأرى نفسي " معه " على رأس الطريق ..

كيف يبتسم يهمس لي فــ نضحك ..

هل هي نفس الإبتسامة ؟؟ أهي نفس الهمسة ؟؟.

أم نحن مختلفون ؟؟.

..


..

في منزلنا ..

أنظر إلى مرآتي التي جمعتني به دائما ..

لملمت العديد من ذكرانا ضحكاتنا وشغبنا ..

أرى صورتنا عليها ونحن نتهامس كلمات الحب ..

ألتفت لـ أراه .. ولكنه ليس هنا ولم يعد بعد ..

تختفي صورته عن مرآتي بهدوء ..

لا أراه .. فــ أكسرها ..

..


..

على سريري ..

أنظر إلى جدران الغرفة ..

غرفتي التي انصبغت بالرمادية بعد أن كانت ذات ألوان زاهية ..

أهي الألوان التي ترمدت أم عيناي لم تعد ترى الألوان ؟؟.

.. من بعد رحيله ..

أرى خياله على جدران غرفتي يتمايل بهدوء ..

أمد يدي إليه .. لــ ألمس خياله صورته ..

ولكنه يختفي دون سابق إنذار ..

فــ يهزمني .. من جديد ..

أستسلم لـ الدموع .. لــ أغفى ..
..




..

في حلمي ..

يأتي لــ يزورني ..

كــ الطفل الصغير يحتضنني ويبكي ..

يقول لي كم يحتاجني .. وكيف لم أبالي بظروفه ..

أستيقظ بحثا عنه .. " لا أنت من تركتني " !!..

لا أجده ولن أجده ولكنه دائما هنا ..

.. هكذا أشعر ..



..

..{ مقتطفاتي }..


..